تكنولوجيا

رقمنة: توقيع اتفاقية بين الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط وبريد الجزائر

تم، الأحد بالجزائر العاصمة، التوقيع على اتفاقية شراكة بين الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط (CNEP-Banque) وبريد الجزائر، بهدف استبدال دفتر حساب التوفير الكلاسيكي ببطاقة التوفير، وتبسيط الخدمات المالية والمصرفية المقدمة لفائدة المواطنين في إطار رقمنة الخدمات المالية.

ووقع الاتفاقية بمقر وزارة المالية المدير العام للصندوق الوطني للتوفير والاحتياط  سمير تامرابط والمدير العام لبريد الجزائر لؤي زيدي بحضور وزيري المالية عزيز فايد ووزير البريد والاتصالات، كريم بيبي.

وتهدف الاتفاقية إلى تحديد تفاصيل وشروط “الشراكة الاستراتيجية” بين المؤسستين، وذلك في إطار تنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين في 28 ديسمبر 2022، والتي تغطي عدة مجالات للشراكة.

ويتعلق الاتفاق أساسا بتفعيل بطاقة التوفير، كبديل عن دفتر حساب التوفير الكلاسيكي الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط ، المنشأ على مستوى فضاءات بريد الجزائر.

كما تنص الاتفاقية على إحداث فضاء إلكتروني (ecnep.poste.dz)، لفائدة زبائن شركة بريد الجزائر الذين فتحوا حسابات التوفير الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط ، بالإضافة إلى تفعيل نظام الإخطار عبر الرسائل النصية القصيرة بشكل حقيقي.

وسيتم دخول هذه الواجهة الجديدة إلى الخدمة اعتبارا من فبراير 2024، وفقا للتوضيحات المقدمة خلال حفل التوقيع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق